التحليلات / التحليل الأساسي / هل يمكن ان تنافس ساعة فيسبوك الذكية ابل؟

هل يمكن ان تنافس ساعة فيسبوك الذكية ابل؟

الاسهم الاميركية

وفقاً لموقع The Verge يمكن أن يقوم فيسبوك (المدرج في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: FB) بتطوير ساعة ذكية بها كاميرتين، و من المحتمل أن تُستخدم الكاميرا الأمامية لمكالمات الفيديو، بينما يمكن فصل الكاميرا الخلفية لالتقاط الصور ومقاطع الفيديو لمجموعة تطبيقات فيسبوك.

وبحسب ما ورد يجري فيسبوك محادثات مع شركات لتطوير ملحقات لربط الكاميرا بحقائب الظهر وغيرها من الأشياء أشارت الشائعات السابقة المتعلقة بالساعة إلى أنها ستشغل ميزات تتبع الصحة وتعمل على اتصال خلوي مستقل وتستخدم إصداراً مخصصاً من نظام التشغيل Android. هل يمكن أن يساعد هذا الجهاز الذي يُشاع منذ فترة طويلة فيسبوك في تحدي ابل.

اصدار فيسبوك للساعة الذكية لتنويع مصادر ايراداته

حقق فيسبوك 97 ٪ من إيراداته من الإعلانات في الربع الأخير. وجاءت نسبة 3٪ المتبقية من أعمالها "الأخرى"، والتي تشمل سماعات الواقع الافتراضي Oculus (VR) وشاشات البوابة الذكية. قد يبدو من الغريب في البداية أن يضيف فيسبوك ساعة ذكية إلى هذه المجموعة، لكنه في الواقع سيكمل استراتيجيات الأجهزة السابقة.

أقوى أعمال الأجهزة على فيسبوك هي تشكيلة سماعات الرأس Oculus VR يمكن أن تشحن ما لا يقل عن ثلاثة ملايين سماعة رأس Oculus Quest 2 هذا العام، وفقاً لشركة SuperData. من شأن ذلك أن يجعل سماعات الرأس VR المستقلة والتي لا تتطلب جهاز كمبيوتر شخصياً أو هاتفاً الشركة الرائدة في سوقها المتخصص.

بالنظر إلى ما وراء أجهزة الواقع الافتراضي يقوم فيسبوك بتطوير نظارات الواقع المعزز (AR) التي ستستخدم عناصر تحكم مماثلة لسماعات الرأس Oculus. كما استحوذت أيضاً على CTRL-Labs التي تعمل على تطوير سوار معصم يمكنه استخدام إشارات الدماغ للتحكم في أجهزة الكمبيوتر في أواخر عام 2019. نظرياً يمكن لتقنية CTRL-Labs أن تمكن المستخدمين في النهاية من التحكم في أجهزة الواقع الافتراضي والواقع المعزز بأساور "قراءة العقل" بدلاً من وحدات التحكم في المستقبل.

وفي الوقت نفسه لم تكتسب أجهزة Facebook Portal الكثير من الزخم مقابل امازون أو جوجل في سوق الشاشات الذكية، من المحتمل أن يكون هذا الفشل قد بدد آمال فيسبوك في توسيع منصات الشبكات الاجتماعية الخاصة به خارج أجهزة الكمبيوتر والهواتف إلى المنازل المتصلة.

عندما تجمع كل هذه الأجزاء معاً ستدرك أنه يمكن استخدام ساعة فيسبوك الذكية لتعزيز التحكم في أجهزة VR و AR أو لتوسيع شبكات التواصل الاجتماعي الخاصة بها في إنترنت الأشياء (IoT) وربما تنجح حيث فشلت البوابة. يمكن لـ فيسبوك أيضاً ترقية ساعاتها باستخدام تقنيات CTRL-Labs وتمكين المستخدمين من التحكم في أجهزة إنترنت الأشياء الأخرى بأذهانهم.

عرب بيرغ | Arab Berg | Arabberg | سوق الاسهم | الاسهم الامريكية

فيسبوك تنافس ابل

يقال إن فيسبوك قد أنفق حوالي مليار دولار على تطوير ساعته الذكية على مدار السنوات القليلة الماضية، لكنه يخطط في البداية فقط لشحن كميات في الأرقام الستة المنخفضة.

من شأن ذلك أن يجعل فيسبوك صانعاً صغيراً للساعات الذكية مقارنة بشركة ابل التي زادت شحنات Apple Watch بنسبة 19٪ إلى 33.9 مليون في عام 2020 وفقاً لأبحاث Counterpoint أنهت ابل العام بحصة هائلة بلغت 40٪ من سوق الساعات الذكية العالمية.

من المحتمل أن يدرك فيسبوك أن ساعته الذكية ستواجه المشكلات الثلاثة الا وهي عدم ثقة عميق في علامة فيسبوك التجارية والمخاوف المتعلقة بالخصوصية ووصولها المتأخر إلى سوق مشبع، فقد واجهت جوجل أيضاً انتقادات مماثلة بعد استحواذها مؤخراً على Fitbit.

يقال إن فيسبوك يخطط لإطلاق ساعته الذكية الصيف المقبل مقابل حوالي 400 دولار ولكن قد يحدث الكثير خلال العام المقبل، ويمكن للساعات الذكية الجديدة ( بما في ذلك إصدار جديد من Apple Watch ) أن تسرق بسهولة رعد فيسبوك. يمكن أيضاً اعتبار الساعة الذكية المزودة بكاميرتين معقدة وزائدة عن الحاجة، خاصة عندما تخدم الهواتف الذكية وكاميرات الحركة نفس الأغراض.

نمو سوق الساعات الذكية يتسع إلى ابل و فيسبوك

لا يزال من الممكن أن ينمو سوق الساعات الذكية العالمية من 59 مليار دولار هذا العام إلى ما يقرب من 100 مليار دولار في عام 2025، وفقاً لـ Research and Markets. هذه أخبار رائعة لشركة ابل، لكنها تشير أيضاً إلى أن السوق قد لا يزال كبيراً بما يكفي للقادمين الجدد مثل فيسبوك للحصول على موطئ قدم.

لكن يجب على المستثمرين أن يأخذوا كل هذه الشائعات بحذر حتى يصدر فيسبوك إعلاناً رسمياً، حتى لو كانت الساعة الذكية على فيسبوك أفضل من البوابة، فربما لن تحقق نسبة كبيرة من إيراداتها أو تقلل من اعتمادها الكلي على الإعلانات.

بدلاً من ذلك يجب اعتباره توسعاً محتملاً لنظامه البيئي خارج أجهزة الكمبيوتر والهواتف، والذي قد يكمل فقط دفعه المستمر إلى أسواق الواقع الافتراضي والواقع المعزز.

عرب بيرغ | Arab Berg | Arabberg | سوق الاسهم | الاسهم الامريكية

إخلاء المسؤولية: تم إعداد هذا التقرير من مركز عرب بيرغ للأبحاث والتحليل، وهو يعكس وجه نظر مركز أبحاث قسم البحث والتطوير فقط لا أكثر. لا تشكل المعلومات الواردة أي نصيحة استثمارية أو رؤية تداول معينة. يجب عليك الإدراك أن الأداء المستقبلي ليس مرتبطاً بالأداء السابق. سوف تحتاج إلى إذن مباشر وصريح من عرب بيرغ في إعادة نشر هذا التقرير أو نسخ المحتوى أو أي جزء أو اقتباس منه.