حول الموقع / أخر الأخبار / تطورات الاسواق العالمية 20.10.2021


تطورات الاسواق العالمية 20.10.2021

مؤشرات عالمية Global Indicators

تطورات الاسواق العالمية

بعد عمليات التراجع التي شهدناها يوم الاثنين، تمكنا من انتعاش فاتر إلى حد ما الاسواق الاوروبية يوم أمس، حيث استمر الحذر بشأن التوقعات الاقتصادية في تهدئة المعنويات.

لم يكن هناك مثل هذا الحذر بين المستثمرين الأمريكيين حيث أغلقت الاسواق الامريكية هناك على ارتفاع لليوم الخامس على التوالي، وعاد مؤشر ستاندرد آند بورز S&P 500 فوق المستوى 4500، حيث واصلت ارباح الشركة تجاوز التوقعات.

التركيز هذا الصباح، قبل الافتتاح الأوروبي اليوم، والذي من المتوقع أن يكون مختلطاً، هو أرقام مؤشر أسعار المستهلكين البريطاني اليوم، والتي قد تكون إشارة إلى رفع اسعار الفائدة من بنك إنجلترا في أقرب وقت في الشهر المقبل.

عرب بيرغ | Arab Berg

قد تبدو أرقام اليوم أكاديمية تقريباً إذا كان التحول الأخير في السرد من قبل أندرو بايلي محافظ بنك إنجلترا يمثل أي مؤشر. إذا كانت الاسواق على ما يرام، فإننا نتوقع أن نرى ارتفاعاً في سعر الفائدة، إما في اجتماع نوفمبر في الشهر المقبل، أو في اجتماع ديسمبر قبل عيد الميلاد مباشرة.

في حين أن هذا يبدو معقولاً، فإن ما هو أقل من ذلك هو توقعات السوق بأننا قد نشهد ارتفاعاً في سعر الفائدة المصرفية إلى 1.2٪ بحلول نهاية العام المقبل. يذهلني هذا لأن السوق يسبق نفسه، وليس بأي حال من الأحوال معقولة.

لا يمثل التحول في المعنويات أفضل من التحرك في عوائد السندات البريطانية لأجل عامين والتي ارتفعت 33 نقطة أساس في أكتوبر وحده لتستقر حالياً عند أعلى مستوياتها منذ مايو 2019.

عرب بيرغ | Arab Berg | Arabberg | الاسواق العالمية | الاخبار العالمية

شهدنا في أغسطس ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين في المملكة المتحدة إلى 3.2٪، من 2٪ في يوليو، مدفوعاً إلى حد كبير بارتفاع الأسعار في المطاعم وأماكن الضيافة الأخرى، مقارنة بالمستويات المكبوتة في العام السابق بسبب مخطط "تناول الطعام في الخارج للمساعدة".

منذ أرقام أغسطس تلك، شهدنا ارتفاع الأسعار بشكل أكبر ومع اقتراب إجراءات الدعم الحكومية الطارئة المختلفة أيضاً من نهايتها، يمكننا على الأرجح أن نتوقع المزيد من الضغط الصعودي في الأسعار، على الرغم من أن معظم توقعات الإجماع لأرقام اليوم هي أن يظل مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي ثابتاً عند 3.2٪ والأسعار الأساسية تتراجع إلى 3٪.

يبدو هذا متفائلاً إلى حد ما بالنظر إلى كيفية ارتفاع أسعار مدخلات أسعار المنتجين منذ بداية العام، عندما كانت عند 1.3٪. من المتوقع أن تأتي أرقام سبتمبر اليوم عند 11.8٪ وأعلى مستوى في 10 سنوات. في مرحلة ما، ستظهر ضغوط الأسعار هذه في أرقام مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسية، وتجدر الإشارة إلى أن آخر مرة كانت فيها أسعار مدخلات مؤشر أسعار المنتجين مرتفعة إلى هذا الحد، كان مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي عند 5.2٪.

عرب بيرغ | Arab Berg

ربما يكون هذا هو ما يقلق بنك إنجلترا، فضلاً عن احتمالية أن يؤدي ارتفاع توقعات التضخم من جانب المستهلكين إلى التأثير على الطلب، إذا تُرك دون رادع. قال البنك بالفعل إنه يتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي إلى ما فوق 4٪ بحلول نهاية العام، ومن المحتمل أن يؤدي الارتفاع الأخير في أسعار الطاقة إلى إعادة تقييم متسرعة لتوقعات الاقتصاد البريطاني في تقرير التضخم الفصلي الشهر المقبل، والذي يأتي بعد أسبوع بقليل. بعد موازنة الخريف التي تستحق الأسبوع المقبل.

إذا ارتفعت أرقام مؤشر أسعار المستهلكين اليوم لتقترب من مستوى 4٪ اليوم، فسوف يجعل ذلك من الصعب على مسؤولي بنك إنجلترا بشكل متزايد أن يتراجعوا عن سرد ارتفاع سعر الفائدة، بعد أن منحها الكثير من الهواء في الأسبوع الماضي أو نحو ذلك.

من الحكمة بالتأكيد أن تبدأ في إدارة التوقعات عندما يتعلق الأمر برفع أسعار الفائدة، ولن تكون الزيادة بنسبة 0.15٪ في سعر الفائدة المصرفية بحلول نهاية هذا العام نهاية العالم، ومع ذلك يحتاج البنك أيضاً إلى النظر في تقليص شراء الأصول. البرنامج أيضاً، لئلا يعطي انطباعاً بخلط رسائله.

في وقت لاحق من هذا الصباح، من المتوقع أن يتم تأكيد أرقام مؤشر أسعار المستهلكين لشهر سبتمبر في الاتحاد الأوروبي عند 3.4٪، ولكن الأسعار الأساسية أقل بكثير، ولا تزال أقل من هدف التضخم للبنك المركزي الأوروبي عند 2٪، عند 1.9٪.

عرب بيرغ | Arab Berg | Arabberg | الاسواق العالمية | الاخبار العالمية

إخلاء المسؤولية: تم إعداد هذا التقرير من مركز عرب بيرغ للأبحاث والتحليل، وهو يعكس وجه نظر مركز أبحاث قسم البحث والتطوير فقط لا أكثر. لا تشكل المعلومات الواردة أي نصيحة استثمارية أو رؤية تداول معينة. يجب عليك الإدراك أن الأداء المستقبلي ليس مرتبطاً بالأداء السابق. سوف تحتاج إلى إذن مباشر وصريح من عرب بيرغ في إعادة نشر هذا التقرير أو نسخ المحتوى أو أي جزء أو اقتباس منه.